Sunday , 23 July 2017

عاجل

رابطة المصارف تكشف عن المصارف التي اخفقت في اداءها

أعلنت رابطة المصارف الخاصة، الأحد، وجود خمسة مصارف أهلية تعاني من شحة السيولة والاخفاق في تسديد ودائع الزبائن، مشيرة إلى أن تلك المصارف كان تأثيرها سلبي على اداء القطاع المصرفي.

وقال رئيس الرابطة علي طارق في تصريح ، إن “هناك مصارف عراقية خاصة حدث لديها تلكؤ في عملية إدارة السيولة ولم تف مع المودعين في تسديد مستحقاتهم، مبينا أن ذلك كان له تأثيرات سلبية على اداء القطاع المصرف.”

واضاف طارق، أن ” البنوك التي تعاني من شحة السيولة هي دار السلام و(دجلة والفرات) التي عمد البنك المركزي إلى جعلهما تحت الوصابة، ومصرف البصرة الذي هو الان تحت التصفية بالاضافة إلى مصرفين آخرين رفع عنهما الوصابة وهما الوركاء والاقتصاد.”

وكان البنك المركزي اصدر منتصف العام الماضي جملة قرارات تصحيحية تخص المصارف الاهلية من بينها الزام ثمانية مصارف بايداع 500 مليار دينار لتعزيز سيولتها.