Thursday , 18 January 2018

عاجل
خسائر جسيمة لمطارات كردستان من جراء الحظر الجوي

خسائر جسيمة لمطارات كردستان من جراء الحظر الجوي

تقدر الأضرار الاقتصادية اليومية لاقليم كردستان العراق بأكثر من 400 ألف دولار، مع انخفاض عدد المسافرين والقادمين عبر مطاري أربيل والسليمانية من 7 آلاف مسافر يوميا إلى أقلّ من ألف.

وتبلغ المدة التي قضاها إقليم كردستان العراق تحت الحظر الجوي 74 يوماً، وهي المدة التي فرضتها الحكومة المركزية على مطارات الإقليم بسبب استفتاء الانفصال عن العراق.
ونفت وزارة النقل في إلاقليم أن تكون هناك خطة زمنية لإعادة فتح مطاراتها، وأكدت أنها على تواصل مستمرّ مع وزارة النقل في بغداد، لكنّها لم تبلغ بعد بأيّ إجراء جديد قد تتخذه حكومة المركز.
واعتبر المراقبون الأمر من أهم ورقات الضغط التي تستخدمها بغداد ضدّ الإقليم، فهي تطالب بتسليم كامل المطارات وليس الاشتراك بإدارتها.
فيما قالت بعض المصادر إنّ الإقليم لا يمانع تسليم أقسام الجوازات والجمارك في مطاري أربيل والسليمانية إلى السلطة المركزية للطيران المدني.
وترى هذه المصادر أن بغداد لا تهتم بإدارة المطارات قدر اهتمامها بالملفات الأمنية والمالية لها بالتالي لا موعد يحدّد عودة مطارات إقليم كوردستان إلى طبيعة عملِها من جديد، حيث ترى بغداد أنّ أربيل لم تبادر بعد وتستجـب لمطالبها، رُغم أنّ الإقليم لا مانع لديه، بحسب بعض مصادر.