Friday , 20 July 2018

عاجل
حمودي وكوبيتش يشددان على تصحيح العملية الإنتخابية والتحقيق بالطعون

حمودي وكوبيتش يشددان على تصحيح العملية الإنتخابية والتحقيق بالطعون

شدد النائب الاول لرئيس مجلس النواب همام حمودي ورئيس بعثة الامم المتحدة في العراق يان كوبيتش، على ضرورة معالجة وتصحيح الخروقات التي رافقت العملية الانتخابية والتحقيق بالطعون المقدمة من قبل المرشحين، معتبرين ذلك شرطاً اساسياً ومهماً لتحقيق العدالة الإنتخابية وتثبيت اسس العملية الديمقراطية في البلاد.

وأكد حمودي خلال استقباله كوبيتش بحسب بيان اليوم، “أهمية دعوة الرئاسات الثلاث للقوى السياسية بغية عقد مشاورات لتجنب الدخول في نفق الفراغ الدستوري والبدء بخطوات فاعلة للاسراع بوضع رؤية وبرنامج للحكومة المقبلة واختيارها”، مبينا “وجوب احترام جميع القوى لقرارات السلطة القضائية بما يخص نتائج الإنتخابات وبما سيضفي الصفة القانونية لمجمل العملية السياسية القادمة”.

ودعا حمودي، البعثة الاممية ومجلس الامن الى “التدخل الحازم والجاد والعاجل ازاء الضربة الاسرائيلية الجوية الخطيرة على قوات الحشد الشعبي المتمركزة قرب المنطقة الحدودية العراقية السورية”، لافتاً الى ان “الاستهداف اعطى دليلا لا يقبل ادنى شك بإن الكيان الإسرائيلي وداعش يصبان بمجرى واحد ولهدف واحد سيما وان القوات المتمركزة بهذه المنطقة تحديدا هي لمواجهة الارهاب والجميع يدرك ذلك”.

بدوره، تطرق كوبيتش الى “مجمل الإجتماعات التي عقدتها البعثة مع مختلف القوى السياسية ونتائجها”، مؤكدا “أهمية الاستمرار بالنظر في الطعون المقدمة في نتائج الانتخابات و تنفيذ خطوات تصحح وتعزز مسار العملية الانتخابية”.

وأبدى “استعداد البعثة الأممية لدعم السلطات الموجودة كجزء من التفويض الممنوح لها للسير قدما نحو تثبيت العملية السياسية في العراق”.